بمواصفات واجهزة تدخل للعراق لاول مرة… العتبة الحسينية تعلن عن انجاز مركز الشفاء (11) بمستشفى الكندي في بغداد خلال (30) يوما
Share

تواصل الكوادر الهندسية والفنية التابعة لقسم المشاريع الهندسية في العتبة الحسينية المقدسة، العمل بمشروع مركز الشفاء بمحافظة بغداد في (مستشفى الكندي العام) لدعم جهود وزارة الصحة في مواجهة تفشي جائحة (كورونا).

وقال رئيس القسم المهندس حسين رضا مهدي في حديث للموقع الرسمي، إن “الكوادر الهندسية والفنية التابعة للعتبة الحسينية المقدسة تواصل اعمال تنفيذ مركز الشفاء (11) في محافظة بغداد داخل الارض المخصصة له ضمن مستشفى الكندي العام وذلك لدعم القطاع الصحي وزيادة السعة السريرية في المحافظة بعد ارتفاع اعداد الاصابات في عموم العراق”، مبينا أن “الاعمال تجري الآن ضمن المرحلة الاولى وقد بلغت نسبة الإنجاز (20٪)”.

وأضاف أن “السعة السريرية للمركز تبلغ (125) سرير، وينفذ على ارض مساحتها (2000) متر مربع، وسيكون بنظام الغرف المنفصلة، وسيتم تجهيزه باجهزة تدخل للعراق لاول مرة والخاصة بالتنفس ومنها جهاز التنفس المتنقل او المحمول (‪CPAP) الذي يساعد المصابين ممن تكون حالتهم خطرة خصوصا ممن يتعذر رفع اجهزة التنفس عنهم عند التنقل”.

وأوضح أن ” العمل يجري بوتيرة متسارعة لإنجاز المركز بأسرع وقت، ومن المؤمل انجازه خلال مدة تقدر بشهر”.

يذكر العتبة الحسينية المقدسة، وحسب توصيات المرجعية الدينية العليا، قامت بتقديم كامل الدعم لوزارة الصحة ودوائرها في المحافظات من خلال إنشاء مراكز لعلاج المصابين بجائحة (كورونا) وتجهيزها بالكامل، وتسليمها لهم لتكون بذلك جزءا مهما في الحرب للقضاء على هذا الفيروس.